أمن الدولة اللبناني يكتشف ثغرات أمنية في ميناء بيروت

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت المديرية العامة لأمن الدولة في لبنان، اكتشافها ثغرات أمنية في ميناء بيروت، أدت للانفجار الكبير الذي وقع الأسبوع الماضي، وفقا لما ذكرته شبكة “سكاي نيوز”.

وذكر جهاز أمن الدولة اللبناني في البيان، إنّه حذر السلطات المختصة في تقرير مفصل، من خطورة المواد المتفجرة بميناء بيروت.

وأوضح جهاز الأمن، أنّ تمركز مكتب أمن الدولة في نقطة المرفأ حصل في الشهر الرابع من عام 2019، وكانت مهمّته الرئيسيّة مكافحة الفساد، وأثناء عمله في هذا المجال، تبيّن له وجود ثغرات أمنيّة في العنبر رقم 12، وأجرى الاستقصاءات والتحرّيات اللازمة”.

وأضاف جهاز الأمن: “أصدرَت القيادة أمرا بإجراء تحقيق عدلي، فتمّ ذلك بموجب قانون أصول المحاكمات الجزائيّة وضمن أصول العمل في مجال الضابطة العدليّة. وبنتيجة التحقيقات أرسلت كتابا قضائيا لرئاسة هيئة إدارة واستثمار مرفأ بيروت للإجراءات الضروريّة على الأصعدة كافة، لتلافي أي حادث بسبب المواد الخطرة، كما أعلمت السلطات بخطورتها بموجب تقرير مفصل”.

وأشار جهاز أمن الدولة، إلى أنّه بعد حصول الانفجار، بدأت تكثر المقالات والتحليلات حول طبيعته، وآخرها التسريبات التي طالت تصرف المدير العام إزاء الحادث، وطالب بالابتعاد عن التصرفات التي تضلل التحقيقات.

وأكد جهاز أمن الدولة أنّ القانون “سينصف من يعمل بصمت وسيعاقب من ضلل التحقيق ومن تقاعس عن واجباته”.

وختم جهاز الأمن البيان بعبارة: “الوقت الآن هو للصلاة وللعمل الدؤوب بصمت للملمة الجراح والوصول إلى الحقيقة وتحقيق العدالة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.