بينها السعودية والإمارات.. دعم عربي ودولي لمصر بشأن التطورات الليبية

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت عدد من الدول دعمها الكامل لمصر فيما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها، بعد كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن الوضع الليبي.

وأعربت الدول عن تضامنها مع ما تضمنه خطاب السيسي  خلال تفقده للمنطقة الغربية العسكرية، بشأن حق مصر في الدفاع عن أمنها القومي تجاه تطورات الأحداث في دولة ليبيا.

السعودية: أمن مصر جزء لا يتجزأ من أمن المملكة

قالت وزارة الخارجية السعودية  إنه إلحاقاً لبيان تأييد حكومة المملكة العربية السعودية لمبادرة إعلان القاهرة بشأن ليبيا، التي جرى الإعلان عنها، في السادس من شهر يونيو 2020م، والتي سعت إلى حل سياسي للأزمة الليبية ووقف إطلاق النار وحقن الدماء، والمحافظة على وحدة الأراضي الليبية، بما تقتضيه المصلحة الوطنية في ليبيا، فإن حكومة المملكة تؤكد على أن أمن جمهورية مصر العربية جزء لا يتجزأ من أمن المملكة العربية السعودية والأمة العربية بأكملها.

وتقف المملكة إلى جانب مصر في حقها في الدفاع عن حدودها وشعبها من نزعات التطرف والمليشيات الإرهابية وداعميها في المنطقة، وتعبر المملكة عن تأييدها لما أبداه فخامة رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبدالفتاح السيسي بأنه من حق مصر حماية حدودها الغربية من الإرهاب.

ودعت المملكة العربية السعودية المجتمع الدولي إلى الاضطلاع بمسؤولياته والاستجابة لدعوات ومبادرة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي للتوصل إلى حل شامل يؤكد سلامة وأمن الأراضي الليبية واستعادة المؤسسات والقضاء على الإرهاب والميليشيات المتطرفة ووضع حد للتدخلات الخارجية غير الشرعية والتي تغذي الإرهاب في المنطقة وفقا لما نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس”

أمريكا: ندعم الجهود المصرية لإطلاق مفاوضات سياسية في ليبيا

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أن بيان الرئيس عبدالفتاح السيسي يؤكد أهمية أن تعمل ليبيا وجيرانها وكل الجهات الخارجية الفاعلة معا لتعزيز وقف إطلاق النار عند خط المواجهة الحالي في سرت والجفرة لتجنب التصعيد إلى صراع أكبر حسبما أفادت قناة “سكاى نيوز عربية” .

وأضافت الخارجية الأمريكية، أن خريطة الطريق إلى الاستقرار في ليبيا تنطوي على وقف لإطلاق النار والعودة الفورية لإنتاج النفط وبدء عملية سياسية.

وأوضحت الخارجية الأمريكية: “ندعم الجهود المصرية لإطلاق مفاوضات سياسية تقودها الأمم المتحدة وتشمل كل الأطراف الليبية”.

الإمارات تؤكد تضامنها مع مصر 

عربت الإمارات عن تأييدها لما ورد في كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بشأن ليبيا.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، تضامن الإمارات ووقوفها إلى جانب مصر، في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها من تداعيات التطورات المقلقة في ليبيا الشقيقة، حسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية “وام”.

وثمّنت الوزارة، الجهود المصرية الحثيثة للتوصل لتسوية سياسية شاملة في ليبيا، خاصة مبادرة القاهرة المتسقة مع القرارات الدولية، وأكدت أنّ حرص الرئيس السيسي على ضرورة استعادة الأمن والاستقرار على الساحة الليبية، ينبع من توجه عربي أصيل باعتباره جزءا لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والأمن القومي العربي.

البحرين تدعم مصر: خطاب السيسي رسالة

أعربت وزارة الخارجية البحرينية – في بيان أوردته وكالة الأنباء البحرينية أمس السبت – عن تقدير مملكة البحرين وتأييدها لما تضمنه خطاب الرئيس السيسي من تأكيد على عزم مصر وتصميمها على حماية وتأمين الحدود الغربية للدولة المصرية بعمقها الاستراتيجي من تهديدات الميليشيات الإرهابية والمرتزقة، وسرعة دعم استعادة الأمن والاستقرار على الساحة الليبية باعتباره جزءا لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والأمن القومي العربي، وحقن دماء الأشقاء من أبناء الشعب الليبي.

وأشادت وزارة الخارجية بمضامين خطاب الرئيس السيسي باعتباره رسالة بالغة الدلالة والوضوح لكل من ينوي المساس بأمن مصر والأمن القومي العربي، وفاء من مصر العروبة لقيمها ومبادئها ومواقفها المعهودة في الدفاع عن الحق والكرامة العربية، مثمنة ما تتحلى به القيادة المصرية من حكمة بالغة ونوايا صادقة تجاه الصراع الدائر في ليبيا تتمثل في طرح مبادرة إعلان القاهرة من أجل تحقيق تطلعات وطموحات الشعب الليبي الشقيق في الأمن والاستقرار والسلام، والتي لقيت تأييدا ودعما إقليميا ودوليا، مؤكدة وقوف مملكة البحرين ودعمها لمصر الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات حفاظا على أمنها واستقرارها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.