“تحت القبة نجم”.. فنانون في البرلمان من محمود المليجي ليحيى الفخراني

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لم يكن ارتباط الفن بالسياسة وليد العصر الحالي، حيث كانت له سوابق عديدة بدا من خلالها نجوم الفن كرجال سياسة، وخرجوا من صخب السينما والدراما إلى المنابر السياسية، ومن أضواء الكاميرات في “البلاتوه” إلى أضواء عدسات المصورين الصحفيين في المؤتمرات السياسية، وذلك من خلال مشاركتهم البرلمانية، كما هو الحال مؤخرًا في مجلس الشيوخ.

وتزينت قائمة نواب مجلس الشيوخ باسمي الفنان يحيى الفخراني والفنانة سامية عبد العزيز، بعد أن تم تعيينهما بقرار من الرئيس عبد الفتاح السيسي، رفقة كوكبة من نجوم المجتمع من السياسيين والعسكريين والإعلاميين ورجال الأعمال.

ومنذ بزوغ الحياة النيابية في مصر، ظهر عدد من الفنانين في عباءة “السياسي”، على غرار “الفخراني” و”عبد العزيز”، كنائبين في مجلس الشيوخ أو مجلس الشعب، وهو ما أوضحه رامي محسن مدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية، لافتًا أن تعيين فنانين في المجلس المقبل هدفه أن يكونوا صوتًا لأهل الفن في لجنة ثقافة الشيوخ، مشيرًا إلى الفنانين الذين جلسوا تحت قبة البرلمان، وهم:

محمود المليجي

وذكر “محسن” لـ”الوطن”، أن الرئيس الراحل محمد أنور السادات اختار عام 1980، الفنان محمود المليجي كعضو في مجلس الشورى، وكان أول فنان يتم اختياره بهذه الطريقة.

محمد عبد الوهاب

وجاء “عبد الوهاب” موسيقار الأجيال، وأحد أعلام الموسيقي في الوطن العربي، خلفًا لـ”المليجي” بعد وفاته، وعُين في مجلس الشورى عام 1983، من قبل الرئيس الأسبق “مبارك”، وفقًا لـ”محسن”، ليكون بذلك ثاني شخصية فنية يتم تعيينها بمجلس الشوري. 

أمينة رزق

وأوضح أن الفنانة أمينة رزق كانت احد الفنانين الذيى خاضوا الحياة السياسية، حينما عُينت عضوًا بمجلس الشوري عام 1991، بعد وفاة الموسيقار “عبدالوهاب”، حيث اختارها الرئيس الأسبق “مبارك” لعضوية المجلس.

مديحة يسري

وأضاف خبير الاستشارات البرلمانية، أن الفنانة مديحة يسري دخلت  تحت قبة البرلمان عن طريق تعيينها من قبل “مبارك” عام 1998 بمجلس الشوري، شاركت في أكثر من لجنة داخل المجلس، مثل لجنتي الآثار والإعلام.

فايدة كامل

كما وجهت الفنانة فايدة كامل أنظارها لمجلس الشعب عام 1971، بعد نجاحها في الانتخابات البرلمانية عن دائرة حي الخليفة بالقاهرة، عقب توقفها عن الغناء، حيث ترأست لجنة الثقافة والإعلام والسياحة في مجلس الشعب، عن الحزب الوطني المُنحل.

حمدي أحمد

وأشار إلى أن الفنان حمدي أحمد، اقتنص مقعد نائب مجلس الشعب عام 1979، عن دائرة بولاق الدكرور عن حزب العمل الاشتراكي في الفترة من 1979 إلى 1984.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.