دير البراموس يحتفل بعيد “موسى الأسود” دون حضور شعبي

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن القس بولس حليم، المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أنّ دير العذراء “البراموس” بوادي النطرون، سيحتفل في الأول من يوليو المقبل، بعيد الأنبا موسى الأسود.

وأضاف حليم، في بيان له، أنّ الاحتفال سيقتصر على رهبان الدير فقط دون حضور شعبي، وذلك في إطار اجراءات مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وبحسب الكنيسة، فموسى الأسود كان في حياته الأولى عبدا لقوم يعبدون الشمس جبارا قويا كثير الإفراط في الأكل وشرب الخمر، يقتل ويسرق ويعمل الشر ولا يستطيع أحد أن يقف في وجهه أو يعانده، حتى عرف المسيحية وترهبن في وادي النطرون، وقتل في هجوم للبربر على الأديرة.

واتخذت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية قرارًا منذ 21 مارس بغلق الكنائس وتعليق الصلوات لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، وأعلنت اجتماع اللجنة الدائمة للمجمع المقدس برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، في 27 يونيو الحالي، لبحث استمرار غلق أو إعادة فتح الكنائس بشروط وقائية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.