طهران عن مباحثات مع أمريكا بشأن رفع العقوبات: “غير واقعية”

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

علقت الخارجية الإيرانية، على أنباء وجود مباحثات مع الولايات المتحدة، بشأن رفع العقوبات الأمريكية غير الهادفة، بشكل مؤقت.

وجاء في بيان وزارة الخارجية: “تعقيبًا على الأنباء التي تحدثت، نقلًا عن مصدر مجهول، بوجود مباحثات مع الولايات المتحدة بشأن رفع العقوبات غير الهادفة بشكل مؤقت، نؤكد أن هذه الأنباء غير واقعية، ومن غير الواضح ما هو الغرض منها”، وفقًا لقناة “روسيا اليوم”.

من جهته نفى مصدر إيراني مسؤول لوكالة “إيلنا”، وجود أي مفاوضات بين إيران وأمريكا ودول أوروبية لرفع جزء من العقوبات عن طهران.

وقال المسؤول للوكالة الإيرانية غير الرسمية: إنه لا توجد أي مفاوضات بين إيران وأمريكا، سواء بشكل مباشر أو عبر وسطاء، مضيفًا أنه “لا يمكن للأوروبيين أن يبادروا وينقلوا رسائل أو مقترحات إلى الدول الأخرى من دون موافقة إيران، وأن ما يتم تداوله بهذا الشأن غير صحيح”.

وجاء ذلك بعد أن كشفت الوكالة نفسها قبل ذلك عن مصدر وصفته بالمطلع طلب عدم الإعلان عن اسمه، وجود مساع ألمانية مدعومة من بريطانيا لرفع “العقوبات الأمريكية غير الهادفة التي تؤثر إقتصاديًا بصورة أساسية على الشعب الإيراني” بشكل مؤقت وكخطوة أولى، على أن يتم تقييم “النقاط العمياء في القضايا الإقليمية” بعد حوار عام بشان القضايا المتعلقة بإيران وأمريكا وحتى إيران والسعودية.

وأضاف المصدر، أن إيران في المقابل ستعيد تقييم الخطوات التي اتخذتها خلال الشهور الماضية فيما يخص الملف النووي.

وقال المصدر لوكالة إيلنا: إنه في حال توصل الطرفان إلى نقاط إيجابية سيكون إلغاء العقوبات نهائيًا، كما ستتسع دائرة القضايا المطروحة للحوار بناء على أن إيران لاعب أساسي في المنطقة.

وكشف المصدر عن أن تقييم الولايات المتحدة بشأن المقترح الأوروبي هذا سيكون جاهزًا في غضون عشرة أيام، مؤكدًا أن تقييم مجلس الأمن الدولي لتمديد حظر التسلح على إيران غير إيجابي.

وقال المصدر: إن ألمانيا وبريطانيا عبرتا عن معارضتهما للمقترح الأمريكي لتمديد حظر التسلح على إيران والإشراف المباشر على أنشطتها النووية خارج إطار الوكالة الدولية، مؤكداً أن برلين ولندن تعتقدان أنه ستكون لذلك تداعيات سلبية على سلوك إيران.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.