مراقب صحي بالهرم يرصد إجراءات التعقيم أمام السلالم بالكحول والكمامات

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

“تعايش مع الحرص”.. شعار ترفعه الحكومة المصرية منذ إقرارها بإجراءات التعايش مع فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، ونفذه الناخبون في لجان انتخابات مجلس الشيوخ بتشديد من وزارة الصحة التي أوجدت مراقبين صحيين أمام اللجان.

أحمد محمود عبد العزيز، مراقب صحي مديرية الشؤون الصحية في الجيزة، يجلس أمام السلالم المؤدية للجان الانتخاب بمدرسة حافظ إبراهيم الابتدائية بمنطقة الهرم بدائرة الجيزة، وإلى جواره الكحول الإيثيلي وكمية كبيرة من الكمامات الطبية.

يقول المراقب الصحي، لـ”الوطن”، إن التكليف بالمراقبة الصحية أمام لجان الاقتراع جاءت بتكليف من وزارة الصحة بمتابعة الإجراءات الاحترازية داخل لجنة مدرسة حافظ ابراهيم الابتدائية بمنطقة الهرم، ومعه زميلة أخرى.

واتخذ المراقبان الصحيان من أمام سلالم اللجنة مقرا لهم يجبرون الناخبين على التعقيم بالكحول وإمدادهم بالكمامة لمن لا يرتديها كشرط لدخول اللجنة والإدلاء بصوته، ويعتبر أحمد أن ذلك هو المكان الأمثل حتى لا يمر أحدا دون تعقيم، رغم وجود كمامات ومطهر داخل كل لجنة.

وأكد المراقب الصحي استطاعتهم تحديد من يعانون من أعراض تشكك فيه إصابته من خلال الشكل الظاهري وملاحظة إذا صعد السلم وهو ينهج أو عنده “كحة” أو شكله يتضح عليها الإجهاد والسخونة وما إلى ذلك، بموجب عملهم.

رغم أن ذلك التكليف هو الأول من نوعه بالنسبة إليه إلا أنه سعيد بالتزام عدد كبير من الناخبين بارتداء الكمامة ولا يواجه اعتراضات بالتعليم من قِبلهم.

وانطلقت انتخابات مجلس الشيوخ، اليوم، وتستمر على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء 11 و12 أغسطس، ويحق لنحو 63 مليون مواطن التصويت من المسجلين في قاعدة بيانات الناخبين أمام 27 لجنة عامة تمثل المحافظات المختلفة، وتضم 14 ألفًا و92 لجنة فرعية، تجرى تحت إشراف قضائي كامل بمشاركة 18 ألف قاضٍ أساسي واحتياطي، ومعاونة 120 ألف موظف.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.